حياه طفلك

9 علامات تدل علي ذكاء الطفل بعمر الشهرين

علامات ذكاء الطفل بعمر الشهرين

هناك العديد من العلامات المختلفة التي يتميز بها الطفل الرضيع وتدل على النمو الذهني والتي تؤكد على ارتفاع نسبة الذكاء لدى الطفل.

بعض الإشارات والحركات التي تصدر من الطفل في عمر الشهرين تنقلنا بالتدريج أن هذا الطفل يتميز بالذكاء المتزايد دون عن الرضع في نفس العمر.

يأتي دور الأم والأب في هذا الأمر لتطوير الطفل والحرص على تنميته ذهنيا وحركيا.

علامات تؤكد على ذكاء الطفل

إذا وجد في الطفل أي من العلامات القادمة حتى لو كانت علامة واحدة فقط، فتاكد أن لديك طفل ذكى بكافة المقاييس، يبدأ دورك في التنمية لتلك الموهبة.

من أهم تلك العلامات:

  • رد فعل الطفل في عمر الشهرين من التركيز والنظرات والحركات.
  • الالتفات كثيرا اثناء الرضاعة وكأنه ينظر إلى شىء متواجد حوله.
  • على الرغم من صغر عمر الطفل غلا انه يلتفت إتجاه الصوت الذي يسمعه.
  • النظر على الألوان المبهجة وعندما يرى شىء يتحرك أمام عينه.
  • النظر بشكل طويل لأي شىء قريب منه سواء كان شخص أو لعبة أو النظر إلى التلفاز.
  • قدرة عالية للاستجارة الأصوات والضوء.
  • أبرز سعادته عند المناغاة على الرغم من صغر السن.
  • الرغبة الكبيرة في البحث عن الشىء الذي يتم إخفاءه من أمام عينه بالالتفات له.
  • التقرب من الأشياء ومحاولة الإمساك بها.
  • تحريك اليدين والقدمين بشكل سريع وبمنتهي الحيوية والنشاط يدل على استعداده للحركة واللعب.
  • يتعرف الطفل على العالم الخارجي بالفم، فيبدأ في وضع أي شيء بالفم.
  • محاول الوصول لأى شيء متواجد حوله حتى لو بالبكاء.
  • الإمساك برجله ووجهة والبكاء لمجرد سماع صوته، فهو في مرحلة اكتشاف النفس.
  • التواجد دائما وسط الناس ينظر ويشاهد لهم دون البكاء او الخوف من الأصوات وسرعة التجاوب مع من حولة.

الطفل الذكي أكثر انتباه ومحاكاة عن الطفل العادي، فنجد دائما الطفل الذكي هو دائم النشاط والحيوية والاستيقاظ والقدرة على اللعب والاندماج والمحاكاة مع من حوله.

تعرفي على علامات التسنين عند الرضع

طرق التنمية لذكاء الطفل الرضيع في عمر الشهرين

إذا وجد في طفلك الرضيع هذه العلامات عليك بتنميته من خلال ما يلي:

  • إعطاء الطفل أكبر قدر من الألعاب الملونة والكروت التي تساعد أكثر على الذكاء.
  • الصور في الالعاب ومشاهدتها والتعرف على كل صورة وما بداخلها.
  • توفير بيئة من الرعاية والحنان بشكل أكبر.
  • الاهتمام بالطفل في أدق التفاصيل الخاصة بحياة الرضيع.
  • التفاعل والتحدث مع الطفل وكانة يسمع ويرد ويرى، فالطفل يخزن في الذاكرة كل ما يسمعة.
  • حكاية الحواديت على الرغم من سنه الصغير إلا أنه ينتبه للكلام.
  • المحاكاة مع الطفل تجعل ينطق بشكل مبكر ونجد أن هذا الطفل متقدم عن أقرانه في نفس ذات العمر.
  • اللعب مع الطفل.
  • الغناء له.
  • سماع الطفل الأغاني الخاصة مع التحدث له بأسماء الأغاني.

فيما بعد نجد ان الطفل الذكي الذي إقبال الوالدين على تشجعيه واكتسابه العديد من المهارات التعليمية أكثر ذكاء عن أقرانه ومن السهل أن يتم التحدث معه في عمر الثلاث سنوات.

الطفل الذكي دائما متفوق دراسياً، عن عكس الطفل الذي تميز بالذكاء منذ الطفولة ومع ترك الطفل وعدم الإهتمام بالتنمية أصبح طفل عادي لا يختلف عن الأطفال، واختفاء الموهبة الطفولية التي كانت تحتاج للتنمية اصبحت شىء عادي دون تمييز.

احرصي عزيزتى الأم على تنمية ذكاء طفلك إذا ظهرت عليه علامات ودلائل تدل على ذلك أو كنت تريدي تنمية قدراته العقلية مع الوقت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى