الدين والحياهمقالات

غزوات الرسول : غزوة بدر وأحد

كيف بدأ الإسلام ؟وأين؟

لقد أرسل الله -عز وجل- الرسول -صلي الله عليه وسلم- برسالة الإسلام وهي آخر الرسالات السماوية. ولقد تعرض الاسلام في البداية إلى العديد من المؤامرات؛ ولهذا السبب حرص المسلمون على الدفاع عن الدين الاسلامي، وذلك بالجهاد في سبيل الله من خلال غزوات الرسول -صلي الله عليه وسلم-.

ولقد سطر التاريخ الإسلامي -من بداية الدعوة إلى أن توفي الرسول -صلي الله عليه وسلم- العديد من الغزوات التي كان الغرض منها الدفاع عن الدين، وكان النبي -صلي الله عليه وسلم- مُشرفًا فيها على الجيوش، كما أنَّ بعض هذه الغزوات انتهت بدون حدوث قتال مع الأطراف الأخرى.

لقد حدثت جميع الغزوات في القرن السابع الميلادي للعديد من الأسباب، ولقد حدث خلال هذه الغزوات نزاعات مع العديد من الأطراف الذين يحملون العداوة والكراهية للمسلمين، وعدد غزوات النبي -صلي الله عليه وسلم- بلغ 27 غزوة.

والغزوة في اللغة هي تجهيز الجيوش والسير لقتال الأعداء، وكان من بين غزوات الرسول -صلي الله عليه وسلم- تسع غزوات حدث فيها قتال بين المسلمين والأعداء، أما باقي الغزوات فتم فيها تحقيق أهدافها بدون حدوث قتال.

ولقد استمرت الغزوات لمدة 8 أعوام بين العام الثاني من الهجرة وحتى العام التاسع من الهجرة، ولقد حدثت معظم الغزوات في العام الثاني من الهجرة، حيث تم في هذا العام ثماني غزوات.

أشهر غزوات الرسول -صلي الله عليه وسلم-

  • غزوة بدر الكبرى

هي أحد أشهر الغزوات في التاريخ الإسلامي، وفيها انتصر المسلمون على المشركين بعد استشهاد حوالي 14 صحابيًا، وقُتِلَ 70 مشركًا، كما أُسِرَ من المشركين سبعون وأخذ من النبي -صلي الله عليه وسلم- من كل أسير 4 آلاف درهم لمن استطاع ذلك، أما من لم يستطع فكان عليه تعليم 10 من المسلمين القراءة والكتابة.

وغزوة بدر هي التاريخ الفاصل بتاريخ المسلمين، فبعد هذه الغزوة عَلَت هِمَّة المسلمين وزادت شوكتهم، ومن الجدير بالذكر أنَّ غزوة بدر الكبرى حدثت في عام 2 هجرية بالقرب من بئر بدر.

  •  غزوة أحد

هي ثاني أشهر الغزوات في التاريخ الإسلامي، ولقد حدثت في عام 3 هجرية، وخلال هذه الغزوة خالف الرماة أوامر النبي -صلي الله عليه وسلم- ونزلوا من على جبل أحد، فالتف خالد بن الوليد مع بعض المشركين حول الجبل وفاجئوا المسلمين من الخلف مما أدى إلى انتصار المشركين وتعرض المسلمين إلى خسائر فادحة.

  • غزوة الخندق (الأحزاب)

هي أحد الغزوات التي أحدث تغييرًا كبيرًا في تاريخ الإسلام، وحدثت هذه الغزوة بشهر شوال في العام الخامس من الهجرة، واتحد في هذه الغزوة مجموعة من القبائل للهجوم على المسلمين في المدينة المنورة.

وانتصر المسلمون في هذه الغزوة بعد أن أرسل الله -عز وجل- ريحًا عاتية على المشركين اقتلعت خيامهم ودَبَّ الخوف في قلوبهم، وفروا هاربين إلى مكة.

  • صلح الحديبية

لقد تم صلح الحديبية في عام 6 هجرية بمنطقة الحديبية، وكانت نتيجته هو عقد مصالحة بين المسلمين والمشركين لمدة 10 سنوات.

  • فتح مكة

لقد تم فتح مكة دون قتال بين المسلمين والمشركين، وعفا النبي -صلي الله عليه وسلم- عن أهل مكة بدون شروط. ولقد حدث فتح مكة في العام الثامن من الهجرة.

  • غزوة تبوك أو العسرة

لقد حدثت هذه الغزوة بعام العسرة خلال شهر رمضان، وكانت حرارة الجو مرتفعة جدًا، وانتهت هذه المعركة بدون قتال بين المسلمين والروم، حيث أصاب الروم رعب في قلوبهم، فلم يُحاربوا المسلمين.

 

غزوات الرسول -صلي الله عليه وسلم- الأخرى

  • سرية سيف البحر
  • سرية رابغ
  •  سرية الخرَار
  • غزوة الأبواء أو وَدَّان
  •  غزوة بواط
  • غزوة سفوان أو غزوة بدر الصغرى
  • غزوة ذي العشيرة
  • سرية نخلة
  • بيعة الرضوان
  • غزوة خيبر
  • عمرة القضاة
  • غزوة مؤتة
  • غزوة حنين

 

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى