أنت وهي

5 مظاهر تدل أنكِ زوجة مهملة

لا يعتبر البعض أن مسؤولية الزواج مختلفة لهذا الحد ويظنها الفتيات الصغيرات الانتقال إلى مملكة خاليه من تحكمات الأهل ومنعمه بالحرية دون أن يدركون ما هو الأساس الحقيقي من الزواج والذي هو استقرار وأمان واحتواء ومسؤولية مختلفه تمامًا وكبيره أيضًا يجب أن تكوني على أتم الاستعداد لها وإلا ستصبحين مثال زوجة مهملة، وما أدراك ما الزوجة المهمله فهي من يمضي عقد خراب زواجه بيده تعرفي معي على 5 مظاهر تدل انك زوجة مهمله تجنبيها فورًا وحاولي الاصلاح من نفسك.

مظاهر تؤكد أنك زوجة مهملة

هناك بعض الثوابت التي تعني على اهمالك لزوجك وبيتك ومملكتك التي ذهبتيها عروس متوجه وإنك لم تحافظين على تلك النعمه التي أنعم الله بها عليكِ ستزول زوال أبدي منك وهي الأتي:

  • إن كنتِ من الزوجات التي لا تهتز لحضور زوجها من عمله لإستقباله، ولا تحضرين لمجيئه قبلها بتحضير الطعام المناسب واستعدادات الحمام وغيرها من تنظيف المنزل ووتهذيب الأطفال وتعويدهم الهدوء في حضور والدهم لإنه مرهق، وكذلك تهتمين بنفسك ومظهرك قبل أن ينظر لكِ وتستقبلينه من الباب بإبتسامه لرؤيته، فها قد خطيتي أول وأكبر خطوه لتدمير زواجك، فيحب الرجل أن يأتي بعد يوم طويل ليرى زوجته في أجمل حالاتها.
  • كذلك ان كان منزلك دائمًا فوضوي وغير مرتب وملابس زوجك تدعو لمن قام بتنظيفها دونك وكذلك كويها لا تقومين به، إن كنتِ لا تبالين بتحضير ملابس زوجك قبل نزولة لعمله وتركه يختار وخاصة إن كان لا يحسن ذلك فأنتِ زوجة مهمله، فيجب أن تكونِ واضعه بصمة في حياة زوجك بمعناها الحرفي فكل شيء يجب أن يكون تحت اشرافك ومراعاتك الشخصية، لذا يجب أن تهتمي به قبل النزول للعمل.
  • يوم الإجازة فرصة ممتازة لتواجدك مع زوجك في جو مليئ بالحب والرومانسية، وغير مناسب تمامًا لتنظيف المنزل فكان لديكِ أسبوع كامل تقومين به بذلك، فيجب تخصيص وقت محدد لزوجك وفقط للجلوس والتناقفش في كافة الأمور التي تحتاجون التحدث عنها ومشاركة البعض الأفكار وإن لم تقومي بهذا ستنجح أحدهم في جعل نفسها صديقة مفضلة له.
  • ستصبحين زوجة مهملة إن كان هدفك الاكبر هو وضع نفسك في تساوي مع زوجك، ومع كامل الاحترام لشخصيتك المنفصلة ولعملك وغيره إلا أن الرجل بفضل أن تكوني تحت طوعه، مع ملاحظة بسيطة( يمكنك أن تقومين بكل ما تريدين دون أن يشعر، فتحقيق ذاتك إن لم تعارض معه نجحتي في عدم شعورة بذلك فيكون رائع) فلا يجب أن تضعين نفسك مع رجل في نفس الخانه.
  • إن كان أولادك لا يقدسوا العلاقة الأسرية والعائلية فقد فشلتي كونك زوجه وأم، وهذا يعني وجوب تفاعل الأطفال مع أبيهم وأمهم وأن تكون حياتهم مليئه بالمجالس العائلية التي تلعب دور كبير في تنميه الطفل وتهذيب سلوكه، كما انها تعلمه كيف يصبح في مجموعه.

العلاقات السامة فى الزواج

نصائح حتى لا تصبحين زوجة مهملة

يجب أن يكون اهتمامك بمظهرك وشكلك نابع منكِ فإن اعتقدتي أن كل تلك المجهود لزوجك فقط فتملين.
كما يجب أن تقومي بتخصيص وقت لزوجك دون مسؤويلات وحديث عن الوضع المادي وغيرها من المشكلات.

كذلك يجب أن تهتمين برضاء زوجك من الدرجة الأولى والمرأه الذكيه هي من تعرف ترضي زوجها ونفسها في ذات الوقت.

احرصي على أن يكون بيتك جنه فعليه، فيهرب زوجك من أعباء الحياه إليها، ويراها الملجأ والمأوى الوحيد للهروب من الضغط ولا يهرب منه لوجود ضغط.

يحب الرجل دائمًا أن يكون طفلك المدلل والأوحد وإن وجد من الأطفال مائتين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى